|


ذهب العرب يحفز «الصقور» أمام «محاربي الصحراء»

الرياض- الرياضية 05:36 | 2021.07.05
يسعى المنتخب السعودي لكرة القدم «درجة الشباب» إلى التتويج بكأس العرب تحت 20 عاماً وإكمال المهمة بنجاح بعد أن كان طرفاً في نهائي نسختي 2011 و2012 في الألفية الجديدة، وذلك عندما يواجه نظيرة الجزائري في نهائي النسخة الحالية، في القاهرة، الثلاثاء.
وتُعد المواجهة التي يحتضنها ملعب الدفاع الجوي في القاهرة الثالثة في تاريخ مباريات المنتخبين تحت 20 عاماً لكرة القدم، حيث التقيا في مناسبتين، الأولى في كأس العرب عام 1985، وكسبها الأخضربنتيجة 2ـ1، والثانية في البطولة ذاتها النسخة الماضية 2020، وانتصر فيها المنتخب الجزائري بالنتيجة ذاتها.
ويعول صالح المحمدي مدرب المنتخب السعودي للشباب على جهود مهاجمه عبدالله رديف، وحسه التهديفي العالي، حيث يقف في صدارة هدافي البطولة برصيد 4 أهداف، إلى جانب مصعب الجوير قائد المنتخب، وأسامة المرمش حارس المرمى الذي ظهر بصورة لافتة خلال مباريات الأدوار الماضية من البطولة.
وجاء تأهل الأخضر الشاب إلى نهائي البطولة العربية بعد أن حل ثانياً في دور المجموعات ومن ثم أطاح بالسنغال "حامل اللقب" في ربع النهائي بركلات الترجيح عقب تعادلهما في الوقت الأصلي 1-1، قبل أن يطيح بالمنتخب المصري "المستضيف" بالفوز 3-2 .
فيما تأهل المنتخب الجزائري إلى النهائي بعد أن حل ثانياً في دور المجموعات، خلف المنتخب المصري، واستطاع أن يبعد منتخب جزر القمر بالفوز بهدف وحيد في ربع النهائي، قبل أن يتمكن من تخطي عقبة المنتخب التونسي بالفوز عليه بنتيجة 2-0 في نصف النهائي.
يُذكر أن المنتخب السعودي تحت 20 عاماً سبق أن بلغ نهائي نسخة 2012 في الأردن وخسرأمام تونس 2-4، كما بلغ نهائي نسخة 2011 في المغرب، وخسر من البلد المضيف بركلات الترجيح بعد تعادلهما في الوقت الأصلي 3-3.