|


ساوثجيت يحذر من الثقة الزائدة قبل مواجهة بولندا

وراسو - الألمانية 03:56 | 2021.09.07
حذر جاريث ساوثجيت، مدرب المنتخب الإنجليزي لكرة القدم، فريقه من الافراط في الثقة قبل مواجهة المنتخب البولندي في التصفيات الأوروبية المؤهلة لكأس العالم التي تقام العام المقبل في قطر.
ويتصدر المنتخب الإنجليزي المجموعة التاسعة من خلال فوزه بالمباريات الخميس التي خاضها حتى الآن، ولكنه سيواجه أقوى اختبار حتى الآن في وارسو، الأربعاء.
وذكرت وكالة الأنباء البريطانية "بي.ايه.ميديا" أن فوز المنتخب الإنجليزي في مباراتيه الأخيرتين بنتيجة 4-0 على المجر وأندورا أضفى شعوراً بالرضا لدى وصيف بطولة أمم أوروبا 2020، ولكن ساوثجيت يظل حذراً قبل مواجهة المنتخب البولندي صاحب المركز الثاني.
وقال ساوثجيت في مؤتمر صحفي الثلاثاء: " كفريق، يجب علينا أن ندرك أننا نعيش فترة جيدة وأن الفريق يلعب بشكل جيد، لدينا فريق زاخر بلاعبين يلعبون بارتياح وبشكل جيد".
وكان لاعبو المنتخب الإنجليزي تعرضوا لهتافات عنصرية خلال آخر مباراة لهم في بودابست يوم الخميس الماضي.
وبينما لا يريد ساوثجيت أن ينجذب لاحتمالات مواجهة سيناريو مشابه في وارسو، يعلم أن التحكم في المباراة هو مفتاح إسكات جماهير المنتخب البولندي.
وقال ساوثجيت: " يجب أن ندخل المباراة مثلما فعلنا في الليلة السابقة، نعلم أن الاحتفاظ بالكرة يمكن أن يكون عاملا كبيراً في إدارة هذه المواقف، ولكن سير المباراة سيكون مختلفا ونحن نواجه منافساً أعتقد أنه في مستوى أفضل في هذه اللحظة".
وأوضح: " فاز المنتخب البولندي بآخر مباراتين ولديه لاعبين كرة قدم جيدين في الفريق الذي سيحاول الاحتفاظ بالكرة قليلا عن المنتخب المجري الذي فشل في هذا أمامنا".
وعندما تغلب المنتخب الإنجليزي على نظيره البولندي في مارس الماضي، لم يتواجد النجم البولندي روبرت ليفاندوفسكي.
وعاد ليفاندوفسكي لقيادة خط الهجوم، ويشعر جوردان بيكفورد، حارس المنتخب الإنجليزي، بحماس شديد بشأن تحدي مهاجم بايرن ميونخ.
وقال حارس مرمى إيفرتون :" تدربت بقوة طوال الأسبوع، نعلم أن لديهم منتخب عالمي، كما أن ليفاندوفسكي مهاجم عالمي، لذلك سنركز على بعض المناطق وسنكون مستعدين لأي شيء".