|


تقدم فعاليات متنوعة وتعرض مباريات البطولة مجانا

القرية الإسبانية.. 7 أيام تواكب السوبر

صورة التقطت أمس لثلاث عازفات يشاركن في تقديم أحد العروض الموسيقية على مسرح داخل القرية الإسبانية الواقعة في ساحة مجمع النخيل التجاري في الرياض تصوير: يزيد الضويحي
تغطية: حماد الدوسري ويزيد الضويحي 09:43 | 2022.01.11
تستمرّ فعاليات القرية الإسبانية، التي تنظّمها هيئة الرياضة، على هامش استضافة الرياض السوبر الإسباني 2021ـ2022، حتى موعد ختام البطولة، الأحد المقبل، حسبما أبلغ “الرياضية” أحد المنظمين، أمس.
وتمتد القرية، التي تحتلّ الساحة الخارجية لمجمّع النخيل التجاري في الرياض، على مساحة 7 آلاف متر، وفقًا لمصادر خاصة.
وبداية من أمس الأول، دخلت حيز العمل، قبل يومين من افتتاح السوبر الإسباني، بمواجهة الكلاسيكو بين ريال مدريد وبرشلونة، التي يحتضنها، اليوم، ملعب الملك فهد الدولي.
وعبر أيامها السبعة، تعكس القرية هوية البلد، الذي تحمل اسمه، من خلال مسرح وحفلات موسيقية مبسّطة وأغانٍ واستعراضات من وحي التراث الإسباني.
وتتضمن الفعاليات أيضًا ألعابًا تفاعلية، مثل تحديات البلايستيشن، ورمي الكرات، وكرة السلة، كما يتوفر بداخلها سيرك ومطعم للأكلات الشعبية، ومقهى مفتوح، وثلاث من العربات الجائلة “فود ترك”.
وتسمح القرية، التي تقع خلف البوابة “3” للمجمّع، بالدخول مجانًا، وتستقبل زوارها من الرابعة عصرًا حتى الحادية عشرة مساءً.
وستعرض شاشات ضخمة داخلها، مباريات السوبر، وفق ضوابط محددة، سيشرف على تطبيقها المنظّمون، الذين يتراوح عددهم بين 48 و50 شخصًا، حسب تقدير أحدهم.
وسبق لوزارة الرياضة تنظيم فعالية مماثلة، حملت اسم “القرية الإيطالية”، بالتزامن مع استضافة السعودية السوبر الإيطالي 2018 و2019 في جدة والرياض على الترتيب.

القطبان يتصدران
تصدَّر قطبا الكلاسيكو الإسباني اختيارات عشاق لعبة كرة القدم الافتراضية، أثناء خوضهم تحدياتها على أجهزة البلايستيشن، التي توفّرها القرية الإسبانية في الرياض، حسبما رصدت “الرياضية”، أمس، عبر جولة ميدانية.
وحاكت تلك التحديات موقعة الكلاسيكو، التي تجمع فريقي ريال مدريد وبرشلونة، اليوم، في افتتاح مباريات السوبر الإسباني على أرض ملعب الملك فهد الدولي في الرياض. وتُخصِّص القرية مساحة لمحبي البلايستيشن في ركن الألعاب التفاعلية، الذي يستقطب عددًا كبيرًا من الزوار، ولا سيما صغار السن.

نيوم تسلم جائزة الأفضل
يحصل أفضل لاعب في بطولة السوبر الإسباني، التي تنطلق اليوم، بكلاسيكو يجمع ريال مدريد وبرشلونة، على جائزة مقدّمة من شركة نيوم. وتضطلع الشركة بالمهمة، بصفتها شريكًا أساسيًا للبطولة، حسبما أعلنت وزارة الرياضة.
وطبقًا للوزارة ذاتها، تعدُّ شركة البحر الأحمر للتطوير، الراعي الرئيس للبطولة.
وكان الأوروجوياني فيديريكو فالفيردي، لاعب وسط الريال، نال جائزة أفضل لاعب في نهائي سوبر 2019ـ2020، الذي جرى على أرض ملعب مدينة الملك عبد الله الرياضية في جدة.

مشجعون: الكلاسيكو مدريدي
عكست توقعات شريحة من الجماهير التقتها “الرياضية”، أمس، داخل القرية الإسبانية في مجمع النخيل التجاري في الرياض، ثقة في قدرة فريق ريال مدريد الأول لكرة القدم على حسم كلاسيكو السوبر الإسباني، اليوم، على حساب برشلونة.
وتنبَّأ مشعل عايد، البالغ 22 عامًا، بفوز الفريق المدريدي على برشلونة 3ـ0، وتأهله إلى نهائي السوبر، الأحد المقبل.
وشاطره فيصل مخاشن، الذي يصغره بخمسة أعوام، توقع النتيجة ذاتها، فيما رجَّح مهنَّا المهنَّا اكتفاء الريال بالفوز 1ـ0.
من جهته، عدَّ نبيل الكثيري، الشاب الأربعيني، انتصار الريال 2ـ1 فقط، نتيجة منطقية للكلاسيكو المرتقب، في ظل تحسن مستوى برشلونة خلال الفترة الأخيرة. وخالف محمد تالك، البالغ 17 عامًا، جميع تلك التوقعات، مرشحًا برشلونة للفوز بنتيجة 2ـ1. القرية الإسبانية..
7 أيام تواكب السوبر