|


ملعب «حادث التدافع» يحتضن مباراة الكاميرون ومصر

برلين ـ الألمانية 2022.01.31 | 03:34 am
قرر الاتحاد الأفريقي لكرة القدم «كاف» إعادة فتح ملعب أوليمبي في ياوندي العاصمة الكاميرونية، وذلك بعد حادث التدافع الذي أسفر عن مقتل 8 أشخاص وإصابة 38 آخرين.
ويعني هذا أن مباراة الدور نصف النهائي من بطولة كأس أمم إفريقيا المقررة بين منتخب الكاميرون الأول لكرة القدم ونظيره المصري، الخميس المقبل، والمباراة النهائية المقررة، الأحد المقبل، يمكن أن تلعبا في هذا الملعب الذي بني خصيصا من أجل البطولة بتكلفة 300 مليون دولار.
وتدافع العديد من الأشخاص، الإثنين الماضي خارج الملعب قبل مباراة دور الـ16 بين الكاميرون وجزر القمر.
وكشف «كاف» أنه تم إعداد تقرير عن الظروف المحيطة بالمأساة.
وقالت الحكومة إن العديد من المشجعين الذين لم يحصلوا على تذاكر لحضور المباراة تسببوا في حالة تدافع جماعي. وأضافت أنهم وصلوا متأخرين إلى الملعب لتجنب إجراءات الكشف عن التذاكر وفحوصات فيروس كورونا. ومع ذلك، كانت هناك اتهامات خطيرة موجهة ضد قوات الأمن.