|


أمام الهلال.. رازوفيتش يخشى نحس النهائيات

الرياض - طارق الغبيوي 2022.05.18 | 11:54 pm
يخشى الصربي فوك رازوفيتش مدرب فريق الفيحاء الأول لكرة القدم، تكرار الخسارة الرابعة له في تاريخ نهائيات الكؤوس، بعد أن كان مدربًا للفيصلي السعودي، وخسر نهائي الملك عام 2017 - 2018، من أمام الاتحاد بنتيجة 3-1 في الجوهرة.
بعد ذلك توجه رازوفيتش إلى الإمارات لخوض تجربة جديدة مع الظفرة، حيث تمكن من الوصول لنهائي كأس رئيس الدولة عام 2018 - 2019، بعد اقصائه الشارقة في نصف النهائي، ليقابل بعد ذلك الأهلي في المباراة النهائية التي خسرها 2-1، في وقت تسببت جائحة كورونا من حرمان فوك فرصة رفع كأس رئيس الدولة عام 2019 - 2020، بعدما وصل للنهائي الثاني تواليًا رفقة الظفرة.
وكان من المفترض أن يواجه العين في النهائي غير أن تداعيات كرورنا ألغت المنافسات الرياضية ولم تلعب مباراة نهائي الكأس.
ويأمل الصربي لتحقيق إنجازه الشخصي الأول في تاريخ مشاركته بالكؤوس، مع البرتقالي الذي يصل للنهائي الأول في تاريخه، وعلى بعد خطوة واحدة من الصعود لمنصات التتويج والتوشح بالذهب.
يُذكر أن المدرب الصربي البالغ من العمر 49 عامًا، يمتلك خبرة تدريبية عريضة، حيث بدأ حياته المهنية، مدربًا لنادي تيليوبتيك الصربي عاما 2011 - 2013، لينتقل بعد ذلك إلى فريق بارتيزان بلجراد، ثم دينامو مينسك البيلاروسي عام 2015 - 2016، ليعود للدوري الصربي مدربًا لنادي نابريداك، قبل قدومه للدوري السعودي مدربًا لنادي الفيصلي، كما حقق رازوفيتش لقب الدوري الصربي مع فريق تيليوبتيك عام 2013.