|


سجن مشجع لنادي نوتنجهام بعدما «نطح» قائد شيفيلد

لندن - رويترز 2022.05.19 | 05:50 pm
قضت محكمة بسجن أحد مشجعي نوتنجهام فورست 24 أسبوعًا وحظر دخوله الملاعب 10 أعوام، الخميس، بعدما «نطح» بيلي شارب قائد شيفيلد يونايتد أثناء اجتياح جماهيري لأرض الملعب.
واجتاح روبرت بيجز البالغ عمره 30 عاما أرض الملعب في نهاية مباراة إياب الدور قبل النهائي لدورة الترقي للدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم في ضيافة نوتنجهام فورست ونطح شارب الذي كان يقف على الخطوط الجانبية ليسقط أرضا.
وقالت ماريان كونالي من النيابة العامة الملكية: «كان هجوما خطيرا للغاية وغير مبرر على لاعب يقف على الخطوط الجانبية ما تسبب في إصابته واحتاج لعدة غرز، لقد أفسد بيجز ما كان ينبغي أن يكون لحظة رائعة للنادي ومشجعيه، ونتيجة لأفعاله، لن يكون قادراً على الاستمتاع برؤية فريقه يتنافس في الدوري الإنجليزي الممتاز إذا فاز فورست بنهائي دورة الترقي».
وقال شارب، الذي أمضى موسما على سبيل الإعارة في فورست، إنه لن يسمح لأي شخص «"أحمق ومتهور» بأن يفسد احترامه لمشجعي النادي.
وكتب على تويتر: «أفسد شخص أحمق ومتهور ليلة رائعة في كرة القدم».