|
|


مدرب بولندا يدعم ليفاندوفسكي قبل موقعة ويلز

وارسو - رويترز 2022.09.24 | 09:43 pm
يدعم تشيسلاف ميشنيفيتش مدرب منتخب بولندا الأول لكرة القدم لاعبه روبرت ليفاندوفسكي لاستعادة حاسة التهديف مع المنتخب أمام ويلز، الأحد، حيث يسعى الفريق للحفاظ على موقعه في دوري الأمم الأوروبية.
وخسرت بولندا 0-2 أمام هولندا، الخميس، وتحتل المركز الثالث في المجموعة الرابعة برصيد أربع نقاط، وتحتاج إلى التعادل مع ويلز صاحبة المركز الرابع، التي تملك نقطة واحدة، للبقاء في المستوى الأول بالمسابقة.
وستتجه كل الأنظار نحو ليفاندوفسكي، الذي يتألق في برشلونة لكنه سجل هدفين فقط لبولندا منذ تعيين ميشنيفيتش مدربًا في يناير الماضي، أحدهما من ركلة جزاء في مباراة بتصفيات كأس العالم أمام السويد في مارس، والآخر في الخسارة 6-1 أمام بلجيكا في يونيو.
وقال ميشنيفيتش في مؤتمر صحافي، السبت: «كانت لدينا خطة لإدخال روبرت إلى منطقة الجزاء ضد هولندا لكن فيرجيل فان دايك منعنا فعليا من ذلك».
وأضاف: «لقد فشلنا في أن نصنع له فرصة للتسديد، ومن المقلق بالتأكيد أنه لم تكن لديه حتى فرصة للتصويب، وعند تجهيز التشكيلة ضد ويلز، علينا بالتأكيد التفكير في كيفية تنظيم هذا الأمر، بحيث تتوفر مثل هذه المواقف».
وكان لبولندا ست تسديدات أمام هولندا، اثنتان منها فقط على المرمى، لكن لم يكن ذلك بواسطة ليفاندوفسكي.
وقال ميشنيفيتش: «من الصعب حتى على لاعب من عينة روبرت أن يفعل شيئا بمفرده، لذلك يتعين على اللاعبين الآخرين أن يأخذوا على عاتقهم مهمة بناء الهجمة، ووضع روبرت في موقعه»
ويبلغ فارق أهداف بولندا سالب سبعة حيث سجل خمسة أهداف واستقبل 12 هدفا وسيهبط إلى المستوى الثاني في دوري الأمم إذا خسر أمام ويلز التي يبلغ فارق أهدافها سالب أربعة.