|
|


عقب انتهاء النسخة الأولى.. نائبة مدير الدورة تقلّب الأوراق وتكشف أسرار مشاركة الأجانب

دليل بنت نهار: قطاف ثمار الألعاب بعد 2028

حوار: أحمد اللوقان 2022.11.09 | 11:10 pm
فارسة سعودية، تدرجت في مجال رياضتها المفضلة حتى عملت في الاتحاد السعودي للفروسية، ومن ثم عضوًا في مجلس الإدارة، متولية ملف تطوير مسابقات قفز الحواجز منذ عام 2018 حتى الآن، انتقل عملها إلى اللجنة الأولمبية والبارالمبية السعودية لإدارة علاقات الاتحادات والإدارة التنفيذية لاستراتيجية دعم الاتحادات عام 2020، ومن ثم أدارت مشروع جولة لونجين العالمية لأبطال قفز الحواجز، ضمن موسم الدرعية الجاري.. الأميرة دليل بنت نهار بن سعود، التي اختارها الأمير فهد بن جلوي، مدير دورة الألعاب السعودية، نائبة له، لتشرف على كافة الأمور التشغيلية الخاصة بالدورة التي اُختتمت أمس الأول، تحدثت في حوار موسع إلى “الرياضية” عن تحضيرات وكواليس الدورة وأبرز التحديات.

01
ما الدور الرئيس الذي تلعبه الأميرة دليل في دورة الألعاب السعودية؟
أنا نائبة مدير دورة الألعاب السعودية، ودائمًا في الهرم الوظيفي للألعاب المختلفة في العالم يكون هناك مدير هو المشرف على الألعاب، والأمير فهد بن جلوي شرَّفني باختياري نائبة له لانشغاله هذا العام بالتزاماته مع الأمير عبد العزيز بن تركي، وزير الرياضة، وسفره المتكرر وارتباطه باللجنة الأولمبية الآسيوية، فأصبحت أتابع بشكل أكثر كافة الأمور، وبكل صراحة بدأنا من الصفر إذ عملنا على بناء الفريق ووضع استراتيجية وخطة لن أسميها مؤقتة ولكن قصيرة المدى لتنفيذها هذا العام، واختيار الشركات المناسبة لتفعيل الألعاب كما شاهدتم، والتخطيط انطلق نهاية فبراير الماضي حتى قبل تفعيل الألعاب بخمسة أيام.
02
ما الهدف الرئيس من تنظيم الدورة بهذا الشكل؟
هناك هدفان أساسيان، الأول هو اكتشاف المواهب وتنميتها، والهدف الثاني هو الاستعداد وأخذ خبرة أكبر من الخبرات الخارجية لاستضافة بطولات بمثل هذا الحجم، أنتم ترون الألعاب السعودية منفذة بأعلى مستوى وكأنكم تشاهدون ألعابًا أولمبية أو حتى الألعاب الآسيوية، والهدف هو تدريب الكادر السعودي وتدريب اللجنة المنظمة على استضافة ألعاب دولية بمستوى الألعاب الأولمبية، وتهيئة البنية التحتية في الرياض بشكل خاص والسعودية بشكل عام لاستضافة دورة فيها ألعاب مختلفة.
03
لماذا تم السماح للاعبين الأجانب ولاعبي الأندية بالمشاركة إذا كان الهدف من هذه البطولة البحث عن أبطال سعوديين ومواهب؟
هذا سؤال في مكانه، أول عام هو تعريفي.. لا المجتمع الرياضي في السعودية ولا الرياضيين ولا الشباب من المحبين للرياضة عندهم تجربة ألعاب محلية، وفعليًا لا توجد ألعاب إلا في الصين وكندا على حد علمي ثم ألعاب الكومنولث لدول الكومنولث، في هذا العام النسخة الأولى والنسخة الثانية أتخيل سيكون الموضوع تعريفيًا لتعزيز انتماء الرياضي، ليدرك أنه جزء من هذه المناسبة الكبيرة ويشعر بفخر أنه في المملكة العربية السعودية توجد المساواة بين المقيم وبين السعودي، واليوم كثير من الأجانب نشاهدهم بمستوى أعلى رياضيًا من السعودي، وهذا يحقق هدفًا خفيًا على البعض، حيث نريد من السعودي أن ينافس بجانب رياضيين بمستوى أعلى من أجل زيادة الخبرة قبل الذهاب إلى بطولات ومحافل دولية، ويأتي ذلك عبر الاحتكاك بالأجانب المميزين، ولكن أيضًا الألعاب السعودية بمعناها الحقيقي رياضة وانتماء ومنافسة شريفة وارتباط بين الفرق، وهذا ما شاهدناه الأيام الأخيرة. وبخصوص موضوع مشاركة الأندية كان هناك توجيه من الأمير عبد العزيز بن تركي، وزير الرياضة، حيث إن الألعاب المتبقية دائمًا تتقسم كدول أو كمناطق ونحن لو قسّمنا الألعاب على المناطق ستجد شحًا في منطقة عن أخرى ولن يكون هناك عدل، فوجَّه الأمير عبد العزيز بدراسة الموضوع بأن تكون المنافسة بين الأندية، وفعلًا كان توجيهه في محله، لأننا وجدنا الحماس للمشاركة عاليًا جدًا، وتفاعل الأندية في تبني الألعاب ارتفع، وحماس الأندية لتبني الفرق النسائية زاد من أجل دورة الألعاب السعودية، وفعلًا أضاف ذلك كثيرًا.
04
ما الأثر الاجتماعي والرياضي لهذه الدورة الذي ألقى بظلاله على المجتمع؟
بالنسبة لي هذا السؤال من أجمل الأسئلة، اليوم الألعاب السعودية هي فعلًا حدث رياضي وطني، لكن هذا الحدث له تأثير مجتمعي وتأثير على الشباب وعلى القطاع الرياضي، وتأثيره المجتمعي يكمن في خلق روح الرياضة والانتماء والفخر بأن هناك حدثًا يضم أبناءك وبناتك ويبني طموحًا للمستقبل، وفيه أيضًا وعي مؤثر على المجتمع إن شاء الله يكون بشكل إيجابي وكبير من وجهة نظري الشخصية.. وغير ذلك أصبح هناك دافع، مكافأة المليون مثلًا جاءت أسئلة كثيرة عليها، لكن هذا دافع، وأود أن أذكر قصة أبيّن فيها لك حجم التأثير، قبل أيام في ألعاب القوى البارالمبية شارك لاعب كان بالسابق سليم وحصل له ظرف صحي وتم بتر رجله وجلس في حالة اكتئاب نحو العام وجاءت الألعاب السعودية وبدعم من الأمير عبد العزيز والأمير فهد طُلب منه العودة إلى الرياضة وقيل له إنه كان على مستوى عالٍ آسيويًا ولا بد أن يستمر في الرياضة، والحمد الله شاهدناه يتوج بالمركز الأول ويرجع له الشغف، لذلك التأثير المجتمعي للدورة سواء على الصعيد الرياضي أو الاجتماعي كبير.
05
وما حجم التأثير فعليًا؟
كما ذكرت لك سابقًا.. أنا في عمري كنت أتمنى أن أجد شيئًا يدفعني لاختيار رياضة معينة أو يدفعني للمشاركة في رياضة، اليوم من خلال الألعاب السعودية نبني أجيالًا، فالطفل الذي عمره خمسة أعوام سيكون له حلم بأن يقف على منصة التتويج ويحصد ميدالية وطنية ويشعر بالفخر والانتماء. ومن ناحية البنية التحتية اليوم لدينا 22 منشأة 90 في المئة منها عملنا لها إعادة تأهيل، حيث جددنا الشاشات والأرضيات، وأعدنا تأهيل المرافق التابعة لها الرياضية وغير الرياضية، وبعد انتهاء الدورة سيكون لدى هذه المنشآت قابلية أكبر بأن تستوعب بطولات أو تدريبات وغيره.. لا تتخيل أنني فخورة جدًا بهذا العمل الذي هيّأ منشآت لأعوام مقبلة تستحمل بطولات وتدريبات وتخرّج أجيالًا.
06
هل كان الإصرار على وجود العنصر الرياضي النسائي لصناعة هوية مشاركتهن فقط أو البحث عن فرق وبطلات للمنافسة خارجيًا؟
سأكون صادقة معك، هو البحث والتأكيد على وجودهن، لكي تتساوى لدينا المنافسة بين الجنسين، فمنذ أن بدأت الأميرة ريما بنت بندر الطريق عقب السماح بمشاركة المرأة والعمل على الأنظمة وحوكمة هذا المجال أصبحنا نشاهد فتيات بعدد كبير يشاركن، وهذه الأعداد سترتفع مع الأيام وتتساوى مع الجنس الآخر، وأعتقد أنها الآن متساوية سواء من ناحية المشاركة أو البحث عن بطلات ومنافسات.
07
من وجهة نظرك كونك رياضية خبيرة.. هل تعتقدين أن قلة خبرة بعض الفرق النسائية أضعف من شكل البطولة؟
لا أبدًا، فأنا لا أقيس البطولة من خبرة اللعب أو بالأداء، فهناك رياضات مقتصرة على الرجال أو الأغلبية رجال، إذا أردت الحق فهناك المعتادون على مشاهدة البطولات الدولية ومتابعتها لم يحصلوا على الخبرة وسط الميدان الذي يستمتعون فيه، وأبدأ لا أرى أنها قللت بالعكس عززت، وكل بنت ترى هذا الشيء ستعمل بشكل أفضل مستقبلًا وكل فريق توضع له بطولة كهذه سيطمح إلى أنه عندما يشارك لا يريد المستوى الذي قدّمه الموسم الماضي.
08
كونك فارسة سابقة ومسؤولة رياضية في بلدك حاليًا هل ترين أن هناك تغيرًا كبيرًا في رياضة السيدات أو أنها لا زالت تحتاج الكثير؟
هناك تغير كبير من ناحية الإقبال والاهتمام، ولكن تحتاج إلى عمل من ناحية الالتزام ورفع المستوى.
09
أكثر من 200 مليون ريال مكافآت لدورة ناشئة تنظم للمرة الأولى.. ما تقييمك لهذا الدعم الحكومي الكبير؟
مستحيل أن يكون تقييمي أقل من ممتاز، لأن هذا هو الدافع الأول، فأنا وأنت نحب الرياضة ولكن هناك في المجتمع من تحفزه الجوائز، خاصة إذا شاهد النقلة النوعية من ناحية التخصصات وتوجه بالرؤية، فأنا أطمح إلى أن تكون الرياضة صناعة، ولا يكون الهدف من الدورة فقط ميدالية أو شهرة إعلامية، بل يجب أن يكون خلفها دافع، وأرى أن هذا من أُسس النجاح، وبقدر ما كان فيها من نقاشات على أنها كثيرة أو قليلة الأكيد أنه يجب أن تكون هناك متابعة منا كقطاع رياضي للمواهب الذين حصلوا على الميداليات الذهبية والفضية والبرونزية، ومحاولة تطويرها، ورعاية خادم الحرمين الشريفين وسمو سيدي ولي العهد ومتابعتهما الدائمة ووضع جوائز محفزة كل هذا من أُسس تخريج الأجيال المقبلة.
10
هذا لا يعني توقف دوركم عند نهاية دورة الألعاب وسيكون هناك رعاية للأبطال؟
أكيد إن شاء الله، وفي كل بطولة ستجد هناك عددًا من الأجانب كأنهم يعملون في استخبارات، “قالتها ضاحكة”، هؤلاء هم من مركز النخبة عملهم يرصدون ويراقبون مَنْ هم أبطال المستقبل.
11
ما المعيار الحقيقي الذي تقيسون من خلاله نجاح دورة الألعاب السعودية من عدمه؟
الإجابة هنا تكون بعد الانتهاء من كامل الدورة، فكل شخص يقول لي مبروك أقول “الله يتمم فضله بإحسانه”، النجاح الحقيقي هو تنظيم كل سباق بهذه الدورة بشكل احترافي وعدم وقوع حوادث، فأحيانًا هناك أشياء لا يستطيع الشخص أن يردها وقدر الله ما شاء فعل، ولكن هناك أمور تخص التنظيم والأمن والترتيب النجاح فيها بالنسبة لي هو الانتهاء من آخر بطولة بشكل محترف وآمن من الناحية التشغيلية، فالخطة لو انتهت بـ 70 في المئة مما رسمنا له يُعد نجاحًا، وأنا نجاحي شخصيًا كدليل بنت نهار هو نجاح الفريق من الكوادر السعودية الذي يدير هذه البطولة من الناحية التشغيلية وهو أكثر ما أفخر وأعتز به.
12
في حال استمرار تنظيم البطولة هل ستعملون على تفعيلها بشكل سنوي أو ستكون بشكل مختلف النسخ المقبلة؟
سنعلن عن كافة التفاصيل الخاصة بهذا الأمر في وقته.
13
هل ساعدكم توقيت البطولة خاصة بعد توقف دوري المحترفين لكرة القدم بسبب استعداد المنتخب السعودي الأول لكأس العالم، وجذب أنظار وسائل الإعلام؟
نعم 100 في المئة صحيح، والأمير عبد العزيز اختار هذا التوقيت لهذه الأسباب.
14
وهل مسؤولي البطولة راضون عن الحضور الجماهيري أو أنكم ستعملون على زيادته خلال البطولات المقبلة؟
بكل صراحة نحن لم نكن نتوقع شيئًا مختلفًا عن ما نشاهده اليوم، ولكن عرفنا المفاتيح وطبّقناها وكان حرصنا بالنسخة الأولى تنظيميًا ورياضيًا بأن يكون الأساس جيدًا، واليوم في نهاية الدورة نرى الناس بدأت تعرف ما هي دورة الألعاب السعودية، وفي النسخة المقبلة سيتم العمل بشكل أكبر على جذب الجماهير، وأتخيل أن الوعي صار أكبر عن الدورة وما تقدمه للمتفرج، وسنكون تلقائيًا بدأنا ليكون لدينا أساس جماهيري.
15
هل قابلتم معوقات كبيرة قبل تنظيم البطولة وكيف تجاوزتموها؟
لن أسميها معوقات، هو موضوع جديد أنك تضع الاتحادات أو من يمثّل كل اتحاد ونادٍ في غرفة واحدة للعمل على مشروع جديد بهذا الشكل، لا أسميها عقبات أبدًا.. لم يكن سهلًا فأنت تشاهد الخطط على ورق وكل نادٍ واتحاد مسؤول عن شيء معين واللجنة المنظمة مسؤولة عن شيء وعند التنفيذ على أرض الواقع تظهر أمور غفلنا عنها، ولكن للأمانة أشكر جميع الاتحادات والأندية والعاملين في اللجنة المنظمة، وحقيقة كان هناك دعم غير مسبوق.
16
تملك كرة القدم شعبية كبيرة في السعودية.. هل تعملون على محاولة سحب النشء للرياضات الأخرى ولماذا؟
هو ليس سحب بقدر ما هو تعريف على الرياضات المختلفة وإعطائها حقها، لأن ثقل كرة القدم عالميًا لن يتغير، لنكن واقعيين أكثر.. ولكن في باقي العالم هناك رياضات تجد المواهب مرتفعة فيها بسبب طبيعة الشعب وتاريخهم، فهناك اهتمام على الأقل بالمدارس، فمثلًا في ماليزيا يعرفون التنس والريشة والطائرة مثل كرة القدم ويمارسونها في مدارسهم وأنديتهم وهي ليست ككرة القدم ولا شغفها ولكن عندهم الخلفية الكافية وممارستها عند نشأتهم.. اليوم نحن نريد أن نقول إننا ندرك أنكم تعرفون أن هناك رياضات مختلفة ويجب أن تعلمون أن ممارستها في السعودية على مستوى عال أصبح ممكنًا، ولها اتحادات مختصة وبطولات، فتعالوا شاهدوها ومارسوها، فهي من ضمن هذه البطولة التي تساوي ميداليتها مليون ريال، هذه الفكرة الأهم، فأنا كدليل بنت نهار المحبة للرياضة انجذبت لرياضات لم أكن أتخيل أن أنجذب لها للأمانة.
17
من إجابتك هذه من الممكن القول بأن هناك مشروعًا بين اللجنة الأولمبية ووزارة التعليم على نشر هذه الألعاب؟
أعتقد أن هذا المشروع قائم بين وزارتي الرياضة والتعليم، والأمير عبد العزيز، وزير للرياضة، وقَّع اتفاقيات مع وزارة التعليم، وتلقائيًا بدؤوا بدوري المدارس لكرة القدم، وبعد دورة الألعاب السعودية سيكون هناك إقبال كبير بحول الله على الألعاب المختلفة، والعمل يأتي من الاتحادات ووزارة التعليم.
18
إذًا ترين أن الدور على الاتحادات بهذا الشأن؟
فعليًا الدور علينا جميعًا ليس فقط الاتحادات، والدور أكبر على وزارة التعليم أيضًا، فهم شاهدوا ما لدينا.
19
متى سنرى أبطالًا رجالًا وسيدات أولمبيين سعوديين يخطفون الذهب في المحافل الدولية؟
هذا سؤال حساس جدًا، وهناك ألف سبب ما بين حظ وتدريب وأسباب كثيرة غيرها، وإذا أردت أن أتكلم من منطلق دورة الألعاب السعودية سأقول سنشاهد الأبطال من 2028م وما بعد.

3 رسائل توجهها لثلاث شخصيات

- القيادة الرشيدة:
“شكرًا على كل ما تقدمونه لنا كرياضيين من دعم كبير يعكس اهتمامكم الكبير بالوطن والمواطنين”.

- الأمير عبد العزيز بن تركي والأمير فهد بن جلوي:
“لم تكن دليل بنت نهار تخطو خطوة واحدة دون دعم الأمير عبد العزيز والأمير فهد لها، شكرًا لهما على كل ما قدماه لي”.

- والدتي وإخواني:
“شكرًا لا توفيكم حقكم على دعمكم لي دائمًا ووقوفكم معي في كل خطواتي”. دليل بنت نهار: 
قطاف ثمار الألعاب بعد 2028

دليل بنت نهار: 
قطاف ثمار الألعاب بعد 2028