|
|


الرئيسية / انفوجرافيك

البرتغال

جدة ـ محمود وهبي 2022.11.19 | 10:51 pm
بعد فرحة التتويج باليورو عام 2016، ودوري الأمم عام 2019، يتطلَّع كريستيانو رونالدو إلى كتابة مجد دولي جديد مع منتخب بلاده الأول لكرة القدم عندما يبدأ مع زملائه البرتغاليين رحلةً جديدةً في كأس العالم، في محاولة قد تكون الأخيرة له. وعقب برونزية جيل أوزيبيو عام 1966، تحوَّل المنتخب البرتغالي إلى حاضر دائم في المحفل المونديالي منذ بداية الألفية الجديدة، لكنه يبحث في قطر عمَّا هو أكثر من ذلك، إذ يأتي في دائرة المرشحين على المنافسة بقيادة فرناندو سانتوس، مدرب المنتخب، الذي يشرف عليه منذ 2014، ومع مزيج من عناصر الخبرة، مثل رونالدو وبيبي وباتريسيو، والأسماء الصاعدة، على رأسها رافاييل لياو، وجواو فيليكس، ونونو مينديس.