|


اليابان وكرواتيا.. الطموح في مواجهة الخبرة

الدوحة- رويترز 2022.12.04 | 11:30 pm
يُمني المنتخب الياباني الأول لكرة القدم، النفس بمواصلة مشواره الرائع في كأس العالم 2022 في قطر، وبلوغ ربع النهائي لأول مرة في تاريخه، وذلك عندما يواجه كرواتيا ونجمها لوكا مودريتش على ملعب الجنوب في الوكرة، الإثنين.
سيكون «الساموراي الأزرق» أمام تحدّي الخبرة والروح القتالية في مواجهة لوكا مودريتش ورفاقه في المنتخب الكرواتي، الذين وصلوا قبل أربعة أعوام إلى النهائي قبل الخسارة أمام فرنسا، لكن التقدم في العمر لدى عدد كبير من لاعبيه جعله مستبعداً عن حسابات المنافسة على اللقب.
وعلى غرار اليابان التي حجزت بطاقتها في الرمق الأخير، كانت كرواتيا قاب قوسين أو أدنى من توديع النهائيات لكن روميلو لوكاكو أهدر فرصتين ذهبيتين في الوقت القاتل كانت كفليتين بمنح بلجيكا بطاقة العبور على حساب مودريتش ورفاقه لو كان موفقاً.
وأقر المدرب الكرواتي زلاتكو داليتش بعد المباراة أن فريقه كان محظوظاً في الوقت بدل الضائع، موضحاً: "توقعت مباراة صعبة ضد بلجيكا، لا يمكن لبلجيكا أن تلعب ثلاث مباريات سيئة على التوالي.. كنا محظوظين لأنهم لم يستغلوا فرصهم".
وبوجود لاعبين من طراز مودريتش صاحب الـ37 عاماً الذي توج أفضل لاعب في نهائيات 2018، وماتيو كوفاتشيتش وإيفان بيريشيتش ومارسيلو بروزوفيتش وأندري كراماريتش أو ديان لوفرن، تملك كرواتيا الأسلحة اللازمة لمحاولة تخطي المنتخب الآسيوي والعبور إلى ربع النهائي، لكن المهمة لن تكون سهلة لأن «الساموراي» يملك في صفوفه هذه المرة لاعبين متمرسين أوروبياً أكثر من أي وقت مضى. اليابان وكرواتيا.. الطموح في مواجهة الخبرة

اليابان وكرواتيا.. الطموح في مواجهة الخبرة

اليابان وكرواتيا.. الطموح في مواجهة الخبرة