> مقالات

عبدالله الفهري
المنافسة الرياضية من زاوية نفسية
2017-01-18



المنافسة الرياضية تعد محور العملية التدريبية التي تتضمن اللاعب والأجهزة الفنية والجو الاجتماعي (البيئة التنافسية) وما يوفره من تسهيلات للممارسة كنوع من التدعيم والتعزيز، وما قد يعترى اللاعب من بعض الإصابات أو الظروف الأخرى التي تؤثر على أدائه خلال المنافسة، فالمنافسة الرياضية تعد محكا رئيسيا لظروف التدريب والجو الاجتماعي وحصائل جهود القائمين على التدريب، ويمكن النظر إلى المنافسة الرياضية على أنها موقف اختياري لكل من اللاعب والفريق وكذلك المدرب، حيث تظهر فيه جميع خبرات ومهارات وقدرات اللاعب والفريق والمدرب المكتسبة خلال عمليات التدريب الرياضي المستمرة، بهدف تحقيق التفوق على لاعبي الفريق المنافس في لقاء تحكمه القواعد والقوانين المحلية أو الدولية.

 

فالمنافسة تعني الصراع من أجل التفوق والتمايز المقرون بطموح إيجابي لتحقيق الفوز على الفريق المنافس، والمنافسة الرياضية في حد ذاتها مهما كانت نتيجتها لا تعد الهدف النهائي من الانخراط في النشاط الرياضي، وتعد هدفا وسيطا (وسيلة وليست غاية)، فهي تسعى لتحقيق هدف أشمل وهو الارتقاء بإمكانات الفرد وقدراته الكامنة ومن ثم الوصول إلى الشخصية الرياضية المتكاملة والقادرة على التكيف مع المواقف المختلفة مما يساعد في وصول اللاعب إلى المستويات الرياضية العالية.

 

فالشعور بالمنافسة هو عملية مركبة تدخل فيها الشخصية بكاملها وتعكس النشاط الحقيقي والمتبادل بين لاعبي الفريق في الظروف الموضوعية المحيطة بالمباراة لتحقيق الإنجازات، وتتدخل في هذا الشعور المركب نواح اجتماعية ونفسية تحدد مستوى الطموح لأي من اللاعبين أو الفرق.

 

وتختلف المباراة (المنافسة) كثيرا عن التدريب، فهي المحك الرئيسي للمستوى الذي وصل إليه إعداد اللاعبين والفريق، ومهما وصلت درجات الحمل أثناء التدريب وتغيرت الظروف المحيطة، إلا أنها تبقى أولا وأخيرا هي المحك الذي يظهر استعدادات وقدرات وإمكانيات اللاعبين.

 

اللاعبون قد يمرون قبل الاشتراك في المباراة بإحدى هذه الحالات الثلاث المختلفة التي تسمى بحالات ما قبل البداية وهي كالآتي: 

 

• حالة حمى البداية.

 

• حالة عدم المبالاة بالبداية.

 

• حالة الاستعداد للكفاح.

 

وتتميز كل حالة من الحالات ببعض المظاهر أو الأعراض النفسية والفسيولوجية التي تتميز عن غيرها من الحالات الأخرى، كما تؤثر كل من هذه الحالات المختلفة في مستوى اللاعب بصورة معينة، ويجب أن نضع بالاعتبار أن اللاعب قد تتغير حالته ما قبل البداية فجأة من حالة إلى حالة أخرى.