> مقالات

عبدالعزيز الشرقي
(زودوها الحكام)
2014-01-14



 



في مقالات سابقة طالبت بضرورة استقالة رئيس لجنة الحكام الرئيسية الخلوق عمر المهنا ليس تقليلاً في شخصية المهنا الذي أعرف تاريخه الرياضي المشرف وليس في قدرات المهنا التي أشاد بها المقربون من اللجنة ولكن لأن المهنا اجتهد ولم يوفق ولم ينجح في اجتهاداته.


ـ فبعض زملاء المهنا أصحاب الأخطاء الكبيرة من الحكام التي غيرت معها نتائج مباريات أساءوا لرئيسهم قبل أن يسيئوا لأنفسهم ويضروا غيرهم. 


ـ الأخطاء كثيرة وكبيرة منذ بداية الدوري وصعب الوقوف عندها في مقال واحد ولكن لنتطرق لآخر مباراتين في دوري جميل واللتين جمعتا الاتحاد بشقيقه فريق الهلال، والنصر بشقيقه الرائد، حيث حدثت أخطاء أثرت على نتيجة المباراتين وهذه الأخطاء امتداد للأخطاء السابقة خسرت معها فرق نقاطاً هم الأحق بها وكسب غيرهم نقاطاً غير مستحقة تفضلاً من سيادة الحكام.


ـ أقولها وبصراحة وكنت متحفظاً عليها (لعل وعسى) بأن حكام دوري جميل أصبح لهم دور مؤثر في جدول ترتيب الفرق وأفسرها أكثر بأن هناك فرقاً فازت بسبب الحكام وأخرى خسرت بنفس السبب وأقولها وأعلي الصوت بها، 


كنت مراراً أقول إن هناك أخطاء ولكن الأمور مسيطر عليها.. والآن أقول إن الأمور خرجت عن السيطرة والخوف من استمرارها والخوف من ردة فعل المتضررين.. والله أعلم.


 


(وقفات .. وقفات)


ـ رئيس مجلس الادارة الأنصارية الخلوق عادل حمدان تفاعله مع الإعلام غير منطقي، فالرجل يجيب على الأسئلة حسب اختياره ويلغي سؤالا ويجيب على آخر حسب مصلحته الخاص وتناسى أن للإعلام دوره وأسئلته الخاصة كما للأخ الرئيس دوره الذي لا يرغب أحد التدخل فيه، وفي المقابل نقدم الشكر لعضو مجلس الادارة الأنصارية أحمد خواجة على شفافيته وصراحته. 


ـ عضو مجلس إدارة نادي الاتحاد المشرف العام على كرة السلة إيهاب أبوشوشة أكد أن ما يدار في الإعلام ضد نادي الاتحاد أمر مخطط له يقوده رؤساء سابقون وإعلاميون أساءوا للرجل الخلوق الرئيس السابق محمد الفايز وبالغوا في الإساءة للرئيس المكلف الجمجوم لأمور شخصية صعب التحدث بها. 


ـ في حالة بقاء الفريق الأول لكرة القدم بنادي أحد في دوري الدرجة الأولى وهو أدنى متطلبات الشارع الأحدي فإن ترشح الرئيس الخلوق سعود الحربي لرئاسة النادي أمر طبيعي ومنطقي ويبقى معه الوقت متاحاً لأبو طارق في التطوير، ولكن الكارثة الكبرى إن هبط الفريق ورشح الحربي نفسه لفترة ثانية ونجح. 


ـ موسم كامل شارف على الانتهاء ولم نرَ أو نسمع عن مشرفي كرة السلة بنادي أحد عبدالمحسن جان مشرف الأعمار السنية، والمهندس يحيى سيف مشرف الفريق الأول، والأكثر من ذلك أن مؤسس السلة الحديثة للكيان الأحدي في العشر سنوات الأخيرة الدكتور مصطفى القبلي جاهز للعودة والإدارة مطنشة وتبحث عن بديل بمواصفات الجهاز الاداري لكرة القدم.