> مقالات

مساعد العبدلي
نقشبندي المسؤول
مساعد العبدلي |
2018-10-28



يعلم الزميل العزيز نبيل نقشبندي حجم الاحترام والتقدير الذي أكنه له "كشخص" وكزميل إعلامي.. حديثي هنا يتعلق به "كمسؤول" صدر قرار بتعيينه في موقع لا أراه مناسباً له.
ـ مساء الجمعة صدر قرار تعيين الزميل نبيل نقشبندي "رئيساً للجنة الحكام" بالاتحاد السعودي لكرة القدم وفقاً لبيان صدر عن مجلس اتحاد الكرة.
ـ تأخرت في طرح وجهة نظري حيال هذا القرار لأنني فضلت منح بعض الوقت للطرفين "اتحاد الكرة والزميل نقشبندي" إذ ربما "يتراجع" الطرف الأول عن قراره أو "يعتذر" الطرف الثاني عن عدم قبول المهمة.
ـ لم "يصحح" اتحاد الكرة قراره، لكن الزميل نقشبندي تمتع بالشجاعة "واعتذر" عن عدم قبول المهمة "وهو ما توقعته".
ـ رؤيتي "النقدية" ستجد القبول من الطرفين "اتحاد الكرة والزميل نقشبندي" لإيمانهما بالنقد الهادف.
ـ بالنسبة لاتحاد الكرة لم أتمن أن يكون "أول" قرار رسمي يصدر عنه هو هذا القرار الذي لا يمكن أن يحقق الهدف منه مثلما يخطط الاتحاد.
ـ قال بيان اتحاد الكرة إن تعيين الزميل نقشبندي جاء "لتطوير منظومة عمل الاتحاد والارتقاء بكرة القدم السعودية"
ـ حسب معرفتي فإن الارتقاء "بأي" منظومة يتم من إسناد المهمة "لمتخصص" وهو أمر لا ينطبق على الزميل نقشبندي الذي عرفناه "إعلامياً" إلى جانب "تخصصه" الرئيس في مجال "الصيدلة".
ـ لا الإعلام ولا الصيدلة لهما علاقة "بتحكيم كرة القدم" الذي يعد مجالاً فنياً "بحتاً" يحتاج لمتخصصين.
ـ إذا كانت هذه بداية مجلس اتحاد كرة القدم "إسناد المهام لغير متخصصين" فهي بداية غير موفقة وأتمنى ألا تستمر مثل هذه القرارات لأنها إن حدثت فهذا يعني أن "المنظومة وكرة القدم" لا يمكن لهما أن يتطورا طالما "ابتعدنا" عن "المتخصصين".
ـ أما الزميل العزيز نبيل نقشبندي فقد عرفته حكيماً عميق التفكير ولم أتوقع أن يقبل "أساساً" بمثل هذه المهمة الصعبة "ليس لأنه غير مؤهل، إنما لأنه ليس بمتخصص" وجميل جداً أنه "سارع" للاعتذار.
ـ على اتحاد الكرة أن يكون أكثر "دقة" في اختياراته المقبلة إذا كان يبحث بالفعل عن "تطوير" المنظومة.
ـ التخصص هو "أفضل" وسيلة للارتقاء بأي مجال كان، وكرة القدم من ضمن هذه المجالات.