2019-04-11 | 16:57

اتحاد سييرا.. لا يعرف طعم الخسارة في «الدرة»

اتحاد سييرا.. لا يعرف طعم الخسارة في «الدرة»
الرياض - فارس الفزي
مشاركة الخبر      

قبل قرابة ثلاثة أعوام، اتجهت الإدارة الاتحادية إلى أمريكا الجنوبية من أجل التوقيع مع المدرب التشيلي لويس سييرا، وتحديداً في الـ30 من (يوليو) 2016، ومنذ ذلك الوقت وقائد الجهاز الفني اللاتيني يضيف لمسات تنعش الفريق الأصفر تارة وأخرى، مساهماً في إعادة شيئاً من شخصية الاتحاد، إذ لم يخسر على ميدان استاد الملك فهد إطلاقاً خلال 5 موجهات قادها أمام ثلاثي العاصمة النصر والهلال والشباب.
ومع حلول موعد مباراة فريق الاتحاد الأول لكرة القدم، يوم السبت أمام نظيره النصر، حينما يتواجه الفريقان على ملعب الملك فهد الدولي ضمن الجولة 27 من دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين، سيعتمد الاتحاد على مدربه التشيلي الذي لم يعرف طعم الخسارة في «درة الملاعب».
وكسب سييرا أول مواجهاته على ملعب الدرة حينما واجه الهلال في تاريخ 2016/10/28 حينما انتصر الاتحاد 2-0 سجلهما أحمد عسيري وعبدالعزيز العرياني.
ثاني مواجهاته كانت أمام الشباب في 2017/2/18 وفاز الاتحاد أيضاً بثنائية سجلهما عدنان فلاته ومحمود كهربا.
المواجهة الثالثة كانت الأهم وذلك حينما التقى النصر في نهائي كأس ولي العهد على ملعب الملك فهد في 2017/3/10 وتوج الاتحاد بلقب بهدف المصري كهربا.
بعدها بشهر تواجه الفريقين مجدداً بالدوري على نفس الملعب وتعادلو ايجابيا 1-1.
وآخر مواجهات الاتحاد على ملعب الدرة كانت أمام الهلال في الموسم الماضي وانتهت بالتعادل 1-1 سجل للاتحاد فهد الأنصاري وللهلال مختار فلاته.
وتأمل الجماهير الاتحادية أن يواصل سييرا قراءاته الموفقة في مباريات استاد الملك فهد مجدداً، خصوصاً أن مباراة النصر تعني أكثر مما سبقها، إزاء تراجع نتائج الفريق المهدد بالهبوط إلى دوري الدرجة الأولى، ونقاط المباراة تعد مهمة وحاسمة فهي على بعد 4 أسابيع فقط من نهاية الدوري.