> مقالات

أحمد الحامد⁩
صناعة الصورة
2019-05-13



- إذا كتبت على قوقل "أول رمضان" ستظهر لك العديد من الفيديوهات التي تشرح لك طرق إعداد الطعام، أحياناً أتوصل بأن الشركات التي تبيع الأطعمة ومنتجاتها هي من تقف خلف هذا التصوير والتجييش للمفهوم بأن شهر رمضان لتنوع الأطعمة حتى ترتفع مبيعاتها.
معظم الشركات المنتجه للطعام تعتبر شهر رمضان موسمًا تجاريًّا مهمًّا لبيع الطعام ومبيعاتها ترتفع عدة مرات، رغم أن شهر رمضان للصيام، يأكل الصائم طعاماً أقل في هذا الشهر لكن الشركات تبيع أكثر. الصورة النمطية تُصنع صناعة من خلال التكثيف على أمر ما مع تغييب أمر آخر، تبيع إحدى الشركات مشروبها الشهير في رمضان ما يعادل جميع بيعها له في باقي أشهر السنة، المشروب لا يعرف بأنه مفيد صحياً، لكن الشركة صورت دعايتها على أنه مشروب رمضاني وكثفت دعاياتها له في رمضان، فأصبحت الصورة النمطية عن سفرة الأكل في رمضان بتواجد هذا المشروب على مائدة الإفطار.
- في العام 1990 كان أحد الأصدقاء يعمل مترجماً مع رجل أمريكي في الرياض، يقول بأن الأمريكي بعد وصوله اتصل بزوجته وقال لها: يا إلهي.. كل شيء في كاليفورنيا موجود هنا، الشوارع والسيارات والعمارات، تخيلي أنني أقيم في فندق الشيراتون.. لديهم شيراتون هوتيل.. لم أر جملاً واحداً لغاية الآن، لا لوم على هذا الأمريكي ذلك أنه شاهد عشرات الأفلام التي تصور البلاد العربية على أنها صحراء تجول بها الجمال والرجل العربي يعيش في خيمة ومن حوله عدة نساء، هكذا صنعت الأفلام الأمريكية في الماضي الصورة النمطية عن العرب، لم نكن نستغرب إذا ما سافرنا في ذلك الوقت إلى أمريكا وأوروبا والتقينا بأحدهم وفاتحنا عن أسلوب حياتنا مع عشرات الزوجات وعن خيمتنا الواقعة بجانب بئر البترول.. هكذا كانت الصورة المصنوعة.
- أغلب النساء اللائي تزوجن من مغنين انفصلن عن أزواجهن، الصورة أنها ستتزوج هذا الإنسان الحساس الأنيق، الذي يغني للحب وجمال الحب.. الذي يصف دائماً معشوقته بأجمل الصفات، الذي يظهر في الفيديو يداعب شعرها وينظر لها نظرة ملائكية، ويشعر بها حتى دون أن تتكلم.. ها حبيبي.. مو على بعضك أحسك!! المغني هنا يصنع صورة نمطية عن شخصيته.. فيحصل على آلاف المعجبات دون أي ملامسة للواقع منهن بأنه إنسان مثله مثل الآخرين، لكن التصوير أظهره بهذا الشكل الجذاب المصنوع، المشاهير من النساء الممثلات أيضاً، ينسى المعجبون بهن من الرجال بأنهن نساء عاديات أيضاً، وأنهن لسن بهذا الجمال دائماً، وأن ظهورهن على الشاشة يتطلب أكثر من ساعة مكياج والعديد من "لمبات" الإضاءة حتى تصنع الصورة.