2019-11-05 | 23:20

الممثلة المصرية تكشف أسرار العودة إلى السينما
منى: وقعت في شباك العنكبوت

صورة التقطت لمنى زكي الممثلة المصرية (أرشيفية)
صورة التقطت لمنى زكي الممثلة المصرية (أرشيفية)
حوار: حنان الهمشري
مشاركة الخبر      

سطع نجمها منذ انطلاقتها الأولى، فباتت هدفاً لكبار مخرجي السينما.. بساطتها وتلقائيتها جعلتها قريبة من الجمهور.. لا تخاف من المغامرة، وتخطو إلى الأمام بكل ثقة، سلاحها الصبر والمثابرة.
منى زكي الممثلة المصرية، كشفت في حوارها مع "الرياضية" أسرار عودتها إلى السينما، بعد غيبة، بفيلم "العنكبوت"، وابتعادها عن الإعلام، وغيرها من الموضوعات.
01
ما الذي أوقعك في شباك "العنكبوت" الذي أعادك إلى السينما بعد غيبة؟
أعده واحداً من أهم مشروعاتي السينمائية، فهو يمثل نوعية جديدة من الأعمال المتميزة، ويطرح العديد من القضايا بشكل مثير وشيق، وبعيداً عن الفلسفة، ويختلف تماما عن كل ما قدمته من قبل. كما أنه من النوعية التي تركز على أكثر من شخصية، وهذه نقطة تميزه.
02
ممن يتكون فريق عمل الفيلم؟
أسرة الفيلم تضم أحمد السقا وظافر العابدين ويسرا اللوزي وريم ممصطفى وفطين عبد الوهاب ومحمد لطفي ومحمد ناير في التأليف، وأحمد نادر جلال في الإخراج.
03
ترددت أقوال عن وجود بعض الخلافات بين هذا الفريق.. هل هذا صحيح؟
لا توجد أي خلافات وكل أجوائنا تعكس حالة الحب التي تجمعنا، لأن لدينا هدفاً مشتركاً وتقديم عمل قوي يحبه الجمهور، ودون مبالغة كواليس الفيلم من أفضل الكواليس التي عشتها.
04
وماذا عن تجربتك مع السقا والعابدين ؟
سعيدة بتجربتي معهما لالتزامهما المهني والفني، فالشخصيتان اللتان يقدمانها تتطلب جهداً كبيراً وبراعة فائقة. حتى مشاهد الأكشن بين السقا والعابدين مبررة وموظفة درامياً بشكل جيد، ولا توجد فيها قسوة تؤذي المشاهد.
05
كيف كان استعدادك لتقديم شخصيتك في الفيلم؟
كثيرا ما أختار أدواري بإحساسي، فلا أقدم إلا ما أحب وأشعر أنه قريب مني. وبطلة "العنكبوت"حالة إنسانية تجذبك من أول مشهد. وما جذبني كذلك كثرة مواقع التصوير، فبالرغم من أنها مسألة مجهدة، لكنها كانت تتناسب مع فكرة الفيلم التي تتناول العديد من الموضوعات. أما عن دوري فلن أبالغ إن قلت إنه سيكون مفاجأة للجمهور.
06
ما الموضوع الذي تتمنين تقديمه
في السينما؟
هناك العديد من موضوعات المرأة التي لم تتناولها السينما بشكل كاف. على سبيل المثال مرحلة المراهقة مليئة بالقضايا التي تحتاج من يطرق بابها بشكل أكثر تفصيلاً.
07
هل جعلتك التجارب الكثيرة التي خضتها أكثر نضجاً من ذي قبل؟
كل ساعة تمر على الإنسان يتعلم منها الكثير، فعملي مع منظمة "يونسيف" على سبيل المثال، جعلني أتعايش وأمر بخبرات وتجارب كثيرة، وبالتالي عظمت استفادتي منها. وحتى لو اعتقد المرء أن هذه التجربة أو تلك، لم تفده على المدى القريب، لكن حتماً ستفيده لاحقاً.
08
منى بعيدة عن الإعلام.. لماذا؟
لست من هواة الظهور لمجرد الظهور، وتكرار نفس الكلام والتحدث عن أعمال قتلت بحثاً وحديثاً. فعندما أظهر لابد أن يكون لدي جديد أطرحه لجمهوري وأتحدث عنه.
09
ما الوصفة السحرية التي جعلتك تحتفظين بأصدقائك لأكثر من 15 عاماً؟
الأصدقاء ليسوا كلهم متشابهين، فهم أشبه بفسيفساء، لابد أن تتقبل اختلافاتهم، لكن مع وجود الحب والتفاهم الذي يجمع كل تلك الاختلافات في بوتقة واحدة، لأن جوهرنا جميل ومبادئنا واحدة، وهناك إنسانيات تجمعنا.
10
وماذا عن علاقتك بالرياضة؟
علاقتي بالرياضة قديمة، فهي شيء مهم في حياتي ولها مساحة في البرنامج اليومي، فلا يمكن أن يمر يوم دون رياضة.