2020-03-25 | 23:10

الرائد.. متعة كروية ينقصها الحظ

الرائد.. متعة كروية ينقصها الحظ
بريدة - الرياضية
مشاركة الخبر      

لا تعكس النتائج التي ظهر بها فريق الرائد هذا الموسم المستوى الجميل الذي يقدمه المارد الأحمر برفقة مدربه البلجيكي بيسنيك هاسي الذي استطاع أن يصنع توليفة مميزة ساهمت في ظهور الرائد بشكل متميز خلال مباريات دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين إلا أن المستوى الجميل لم يقترن بالنتائج التي تنتظرها جماهير الفريق القصيمي.
ويحتل الرائد المركز السابع في ترتيب الدوري برصيد 32 نقطة متساوياً مع جاره ومنافسه التعاون بذات الرصيد من النقاط إلا أن الأول يتفوق بفارق المواجهات.
ويأمل الرائد بقيادة مدربه البلجيكي إلى المنافسة على المقعد الآسيوي الذي يحلم به محبيه على غرار منافسهم التعاون الذي بات أول فريق من منطقة القصيم يمثل المنطقة في كبرى مسابقات القارة دوري أبطال آسيا، ولذلك لم تكون مهمة الرائد سهلة في الحصول على المقعد القاري حيث يبتعد بفارق 7 نقاط عن الوحدة صاحب المركز الثالث، و5 نقاط عن الأهلي صاحب المركز الرابع، إلا أن المنافسة على المقعد الآسيوي محتدمة بين قرابة 6 فرق وهو ما يصعب مهمة الفريق الأحمر.
في كأس الملك ودع الرائد البطولة من الدور الـ16 على يد الوحدة بركلات الترجيح وكانت جماهيره تعقد الآمال عطفا على المستويات المميزة التي ظهر بها فريقها في الدوري على الأقل بالوصول إلى نصف النهائي أو النهائي إلا أن ركلات الحظ الترجيحية قضت على آمالها.
ومع فترة توقف المنافسات الرياضية بسبب فيروس كورونا يحرص البلجيكي هاسي الذي حال حال تعليق السفر دون عودته إلى السعودية، على التزام لاعبيه بالتدريبات لحين عودة المنافسات على أمال أن يكون فريقه مستعداً لصراع المقعد الآسيوي وتحقيق طموحات أنصاره وكتابة اسمه في تاريخ أحمر بريدة في حال استطاع قيادته لتحقيق مركز يؤهله للمشاركة في دوري أبطال آسيا الموسم المقبل، إلا أن الحظ وعامل التوفيق سيكون هو العدو الأول لرفاق جهاد الحسين ومحمد فوزير.