2020-08-09 | 23:06

الأهلي يرسخ عقده 8 أعوام.. ويقرب الاتحاد من الهبوط

الأهلي يرسخ عقده 8 أعوام.. ويقرب الاتحاد من الهبوط
جدة ـ الرياضية
مشاركة الخبر      

نجح الأهلي في تأصيل عقدة الاتحاد أمامه في بطولة الدوري، ليفوز عليه في الديربي بهدفين مقابل هدف، ويحرمه من تحقيق الانتصار للعام الثامن على التوالي دورياً، مع تعقيد موقفه في بطولة الدوري، بالبقاء في مراكز الهبوط حتى الآن.
بدأ كل مدرب بخطته المفضلة رغم وجود غيابات عديدة في كل جانب، لذلك دخل كاريلي برسم 4-3-3 مع سعود عبد الحميد، برونو، حمدان الشمراني، ومنصور الحربي بالخلف أمام جروهي. وفي الوسط كل من كريم الأحمدي، خالد السميري، عبد الله المالكي، بينما هجومياً تواجد الثلاثي فهد المولد وعبد الرحمن العبود ورومارينيو.
في المقابل ركز فلادان ميلويفيتش على رسم 4-2-3-1، بتمركز سوزا وساريتش كثنائي محوري في المنتصف، أمام رباعي الدفاع حسين عبد الغني، الخبراني، هندي، وعبد الله حسون، وبالمرمى محمد العويس. وفي الهجوم لا خلاف على عبد الرحمن غريب، عبد الفتاح عسيري، وعمر السومة بالعمق.
سيطر الأهلي على مجريات اللعب في البدايات، بالاستحواذ والتمرير ومحاولة خلق الفرص، بينما حاول الاتحاد الوصول إلى مرمى خصمه بالمرتدات السريعة، مع إغلاق المناطق أمام مرماه جيداً، لذلك كانت الفرص أكثر لصالح فريق فلادان، الذي فتح الملعب عن طريق الأطراف خاصة اليسار، بصعود عبد الغني بالقرب من عبد الرحمن الغريب، وتشكيل جبهة خطيرة بالقرب من مرمى الاتحاد.
عرف السومة طريق التألق في مثل هذه المباريات كعادته، حيث تمركز المهاجم داخل منطقة الجزاء، يعاونه من الخلف عسيري الذي قام بدور صانع اللعب، بينما حصل غريب على دور المهاجم الإضافي، لذلك جاء هدف الأهلي بهذه الطريقة، بعد تمريرة مميزة من عسيري واستلام صحيح من عمر السومة، قبل أن يسدد غريب في المرمى ويتابع المهاجم السوري في الشباك بعد تصدي جروهي.
استمرت سيطرة الفريق الأهلاوي بعد الهدف، لكن كعادته ارتكب سوزا نفس الخطأ المتكرر، بالمبالغة في الوقوف على الكرة والتأخر في التمرير، لذلك استغل الاتحاد أخطاء خصمه جيداً، بقطع الكرة في المنتصف عن طريق كريم الأحمدي وتنفيذ المرتدة الخاطفة بفضل سرعة فهد المولد، قبل أن يجد المالكي نفسه أمام المرمى، مسدداً كرة سكنت شباك العويس.
لم يدخل الفريقان الشوط الثاني بنفس القوة، مع بعض التحفظ من اللاعبين، لذلك ندرت الفرص وقلت عناصر الخطورة، لكن تكررت العادة الاتحادية هذا الموسم، بارتكاب الأخطاء الدفاعية السهلة وفقدان التركيز بالقرب من مرماهم، لذلك استفاد عمر السومة من خطأ حمدان الشمراني في التغطية، ليحصل على الكرة الطولية التي مررها حسين عبد الغني، ويسدد كرة ماكرة سكنت شباك جروهي
حاول كاريلي إعادة فريقه للمباراة بإدخال بعض العناصر مثل عبد الرحمن الغامدي وطارق عبد الله وغيرهم، من أجل زيادة الكثافة الهجومية، لكن فالدان قابله بتجديد دماء تشكيلته، بإشراك المؤشر والبصاص وأبو شرارة والحربي لينجح في الحفاظ على النتيجة ويحقق النقاط باستحقاق.