> مقالات

مساعد العبدلي
كيف كانت البداية؟
2020-10-18



انطلقت البارحة النسخة الثالثة من منافسات دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين، وأتمنى أن تكون البداية “جيدة” وتتواصل الليلة بمستوى “مقنع”..
ـ أكتب هذه الأحرف ظهر السبت، وبالتالي لا أعلم كيف “كان” المستوى الفني لمباريات البارحة، ولا كيف “سيكون” المستوى الليلة؟
ـ حرصت على “تقويس” كلمتي جيدة ومقنع لأنني لا أتوقع أن تكون البداية أكثر من “جيدة” ولا المستوى يفوق “المقنع”، ولهذا التوقع أسبابه..
ـ بداية الموسم “الحالي” هي امتداد لنهاية الموسم “الماضي”، والأمر مرتبط “بجائحة كورونا” التي “أربكت” العمل في كل مجالات الحياة على مستوى “العالم”، وطالما أننا رياضيون فعلينا أن نركز على الجانب “الرياضي”، وكيف تأثر بهذه الجائحة..
ـ الموسم الماضي كان طويلاً ومرهقاً للغاية وتأثر المستوى الفني نتيجة ما خلفته “وما زالت تخلفه” الجائحة، وهي أمور تتعلق بالمستويين البدني والفني، وكذلك “وهو الأهم” الجانب النفسي والذهني..
ـ أعتقد أن الفترة “القصيرة” بين نهاية الموسم الماضي وبداية الموسم الجديد كانت من أجل التقاط الأنفاس للاعبين نالهم من الإرهاق الكثير، وبالتالي ستكون بداية الموسم الجديد “من وجهة نظري” ضعيفة للغاية، وقد نحتاج لأربع أو خمس جولات وربما أكثر، حتى نشاهد المستوى الفني “الجيد” الذي نعرفه عن المنافسات السعودية..
ـ هناك فرق لم تكتمل صفوفها على صعيد المحترفين “الأجانب”، بل ربما “بعض” المحترفين “السعوديين” الذين وقعوا مع أندية جديدة لم ينتقلوا لفرقهم الجديدة.. تأخر المحترفين الأجانب والسعوديين سيقلل كثيراً من جاهزية أكثر من فريق.. بل الغريب أن هناك فرقاً لم تصل أجهزتها التدريبية إلا قبل انطلاق المنافسات بيوم أو اثنين.
ـ أقصد أن علينا أن نكون “واقعيين” ونتقبل بداية الموسم “بأي شكل فني كانت”، فاللاعبون “بشر” يعانون من الكثير من الإرهاق “البدني والذهني”، ويحتاجون لبعض الوقت حتى “يدخلوا” في التنافس ويرتفع المستوى الفني للدوري..
ـ حتى التعاقدات “مدربين وأجانب ومحليين” تأثرت بهذه الجائحة وباتت تحتاج لكثير من الوقت “لحسمها”، ومن ثم “الكشف الطبي” وبعد ذلك “الوصول” وأخيراً فترة “العزل”.. هناك أمور “غير كروية” أثرت وتؤثر على استعدادات الفرق، وعلينا أن نتقبل وضعها عند البداية..
ـ سنشاهد خلال الجولات الثلاثة الأولى من هي الفرق التي دخلت الموسم في جاهزية جيدة، ومن هي الفرق التي وضعت جولات الدوري الأولى كمرحلة إعداد؟
ـ لست “متشائماً” بالمستوى الذي ستكون علية بداية الدوري، إنما أعيش “واقعاً” علينا أن نتعامل معه..