2020-10-26 | 20:19

الأهلي والنصر.. قمة «الثأر والعودة»

الأهلي والنصر.. قمة «الثأر والعودة»
جدة- الرياضية
مشاركة الخبر      

تتجه أنظار عشاق الكرة السعودية صوب ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية "الجوهرة المشعة" في جدة، الذي يحتضن مواجهة فريق الأهلي الأول لكرة القدم ونظيره النصر، في نصف نهائي كأس خادم الحرمين الشريفين، الثلاثاء.
ويحمل اللقاء رقم 14 في تاريخ مواجهات الفريقين في مسابقة كأس الملك، والثاني في نصف نهائي المسابقة.
ويأمل الصربي فلادان ميلويفيتش مدرب الأهلي، أن يكون لاعبيه في قمة تركيزهم، واستغلال حالة عدم الاتزان التي يمر بها خصمهم، بسبب خسارته في مباراتين على التوالي، في افتتاح دوري المحترفين.
ويدخل الأهلي المواجهة بمعنويات عالية بعد انتصاره في الجولة الأولى والثانية على الباطن والوحدة وحصوله على العلامة الكاملة في الدوري، إضافة إلى اكتمال عناصره الأجنبية السبعة بعد إنهائه التعاقد مع الغاني صامويل أوسو، من فريق الفيحاء ليكمل عقد محترفي الفريق.
ويسعى الأهلي للثأر من خسارته أمام النصر الشهر الماضي في ربع نهائي دوري أبطال آسيا بهدفين نظيفين، ودع على إثرها البطولة القارية، كما يأمل في تحقيق الانتصار من أجل بلوغ المباراة النهائية والتتويج بالكأس الغائبة عن خزائنه منذ موسم 2016، التي توج بها على حساب النصر.
ووصل الأهلي إلى نصف نهائي البطولة بعد تغلبه على الجندل في دور الـ64، ومن ثم تجاوز النجوم في دور الـ32، وتغلب على الفيحاء في دور الـ16، قبل أن يكسب الوحدة في ربع النهائي.
في المقابل يسعى النصر إلى الخروج من دائرة التوهان بعد ضياع حلم البطولة الآسيوية بوداع الفريق من نصف نهائي دوري أبطال آسيا 2020 بركلات الجزاء أمام بيرسبوليس الإيراني، ليعود الفريق العاصمي ويكتب أسوأ بداية له في تاريخ مشاركاته في دوري المحترفين بخسارة أول مباراتين أمام الفتح والتعاون على التوالي.
وقبل المواجهة في ملعب الجوهرة عززت الإدارة النصراوية صفوف الفريق في اليوم الأخير من إغلاق سوق الانتقالات بالتعاقد مع رائد الغامدي القادم من الرائد، كما فجرت في الساعات الأخيرة كبرى المفاجآت بقرارها بإبعاد النيجيري أحمد موسى وإعادة البرازيلي بيتروس.
وبلغ النصر الدور نصف النهائي بعد تغلبه على عفيف في الدور الـ64، ومن ثم تجاوز البكيرية الـ32، وتغلب على ضمك في دور الـ16، وتبعه بتجاوز العدالة في ربع النهائي.