|

كارمن: تركت الإخراج

حوار: حنان الهمشري 11:45 | 2021.03.23
أكدت كارمن بصيبص، الممثلة اللبنانية، أن دراستها الأكاديمية في الإخراج لا تؤثر عليها خلال تصوير مشاهد أفلامها، مشيرة في حوار مع “الرياضية” إلى أنها سعيدة بتجربتها الجديدة مع أحمد عز في فيلم “العارف: عودة يونس”.
01
لماذا لم نشهد لك فيلمًا حتى الآن من إخراجك على الرغم من دراستك لهذا الفن؟
ـ قدمت في البداية فيلمًا قصيرًا من إخراجي عرض في أكثر من مهرجان، ولكن منذ أربعة أعوام تقريبًا قررت التركيز على التمثيل، وفي حال خضت تجربة الإخراج يومًا ما فقد أشارك في كتابة النص، فلدي العديد من الأفكار والموضوعات لم تطرح بعد على شاشة السينما أو الدراما.
02
هل تؤثر دراستك للإخراج في عملك ممثلةً داخل الاستوديو؟
ـ لا على الإطلاق، لأنني أضع ثقتي في المخرج الذي أعمل معه، وأتجنب أن أرى نفسي خلف الكاميرا خلال التصوير، أو أحاول أن أفرض شيئًا ما على المخرج، علمًا بأنني أمارس النقد الذاتي عندما أشاهد أعمالي على الشاشة، وأحيانًا أجد بعض المشاهد غير مرضية بالنسبة لي.
03
هل تشعرين بالتطور خاصة أنه لم يمر عليك وقت طويل منذ ولوجك عالم التمثيل؟
ـ ساعدتني الأعمال المتنوعة التي شاركت فيها على الاطلاع على كيفية صناعة السينما والدراما في كل بلد عملت فيه، واكتسبت الكثير من الخبرات من المخرجين بمختلف مدارسهم، وكل ذلك أضاف إلى رصيدي الكثير، وساعدني على تطوير أدائي.
04
بصفتك دارسة للإخراج ما الذي جذبك لفيلم “العارف: عودة يونس”؟
ـ الفيلم يعد من أهم الإنتاجات السينمائية في الفترة الأخيرة، بسبب فكرته الجديدة والجريئة، إضافة إلى توفره على العديد من المعدات الفنية الحديثة في عملية التصوير، التي جرت في أكثر من دولة، خاصة مشاهد مطاردات السيارات التي نفذت بواسطة فريق عمل أجنبي محترف، حتى ينافس التطور الموجود في السينما العالمية.
05
هل القصة فعلًا تستحق أن توصف بالجديدة؟
ـ نعم هي كذلك، فالفيلم تدور أحداثه حول سيطرة القرصنة الإلكترونية على عالمنا، واستخدام التقنية الحديثة بطرق غير سليمة مما يؤدي إلى تورط الكثير من الشباب في مشكلات وأزمات كبيرة، وهذا النوع من الأفلام لا نراه عادة على شاشاتنا العربية.
06
ما هو دورك في الفيلم؟
ـ دوري في الحقيقة مختلف تمامًا عن كل أعمالي السابقة، وأجسد فيه شخصية فتاة تعيش في إحدى الدول العربية، حادة الطباع ولديها ردود أفعال عنيفة، وتواجه يونس، الذي يجسّد دوره أحمد عز، وتدخل معه في صراع شديد في البداية، إلى أن تتفهم قضيته التي تورط فيها، وتقدم على مساعدته لحل مشكلته.
07
هل تطلبت منك الشخصية الخضوع إلى تدريبات معينة؟
ـ خضعت إلى تدريبات مكثفة على مشاهد الأكشن حتى يتم تصويرها بدقة، خاصة تلك التي تتطلب الاشتباك والهروب بشكل سريع من العصابات التي تواجهها الفتاة بمشاركة يونس.