|


رئيس العين.. صعد وغادر صامتا

الرياض- عاصم محيي الدين 08:19 | 2021.06.14
قبل نحو 8 أشهر حجز فريق العين الأول لكرة القدم، مقعداً في منافسات دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين "موسم 2020-2021"، للمرة الأولى في تاريخ النادي الواقع في منطقة الباحة، وعلى الرغم من أهمية الحدث، إلا أن مازن بن رداد رئيس نادي العين، غاب عن المشهد الإعلامي مكتفياً فقط بتقديم الدعم للنادي الذي حقق إنجازاً بصعوده خلال دوري الدرجة الثانية إلى الأولى، التي قضى فيها الفريق موسمين ومن ثم صعد إلى دوري المحترفين.
وبعد قضائه موسماً كاملاً مع الكبار، وطوال 30 جولة خاضها الفريق ظل رئيس العين بعيداً تماماً عن الأضواء حتى هبط الفريق مرة أخرى إلى دوري الأولى، في الوقت الذي خرج نظرائه في الوحدة والقادسية بتصريحات قوية، قبل أو بعد هبوطهما، حيث أكد سلطان أزهر رئيس الأول قبل جولتين قدرة الفريق على البقاء في دوري المحترفين، بينما لم تمنع صدمة الهبوط أحمد غدران رئيس الثاني من الاعتذار للقدساويين ووعده لهم بعودة الفريق سريعاً وبأكثر قوة.
أبن رداد الذي يعد أصغر رئيس في دوري المحترفين والبالغ عمره 29 عاماً، ويعتبر من كبار رواد عالم المال والأعمال في المنطقة الواقعة جنوب السعودية، ويملك شركة المجال العربي المتخصصة في المقاولات ويرأس مجلس إدارتها، كما يملك نسبة 60% من أسهم شركة غذاء لتجارة الأغذية القابضة.
وعلى الرغم من تلقى العين أكبر عدد من الهزائم في دوري المحترفين الموسم الماضي، حيث تلقى 20 خسارة لم يخرج رئيس النادي معلقاً في الإعلام ولم يحفظ له أي حديث على مستوى الجهاز الفني واللاعبين تحفيزاً أو لوماً، حتى اختتم الفريق مبارياته حاصداً 20 نقطة من 30 مباراة وضعته في المركز الأخير في جدول ترتيب المسابقة وأدت إلى هبوطه.
وطوال مسيرة الفريق في دوري المحترفين، وربما قبلها في دوري الأولى كان سليمان الغامدي نائب رئيس النادي الأكثر ظهوراً في التعليق على الأحداث المتعلقة بالفريق ومساره في الدوري.
وكانت لجنة الكفاءة المالية للأندية الرياضية، أعلنت أخيراً إجمالي الالتزامات المالية واجبة السداد حتى 30 أبريل 2021، وجاء ترتيب نادي العين في المركز السابع بين الأعلى مديونية بـ 19,275,107ريال.