|


الخبراء عقدوا 4 جلسات متنوعة.. وطرحوا عددا من المواضيع المهمة

مؤتمر الإبل واليونسكو.. سنويّا

صورة التقطت أمس للخبراء أثناء عقدهم إحدى الجلسات الافتراضية عبر منصة اليونسكو والتي شارك فيها أكثر من 16 خبيرًا (المركز الإعلامي للمنظمة الدولية للإبل)
تغطية: راكان المغيري 08:27 | 2021.07.05
علمت “الرياضية” أن المنظمة الدولية للإبل ومنظمة اليونسكو خرجتا عقب المؤتمر الدولي لخبراء الإبل بتنظيم المؤتمر سنويًّا عبر اليونسكو، وذلك بعد التوصيات التي من المتوقع أن تخرج اليومين المقبلين، بعد أن عقدت 4 جلسات لخبراء الإبل من مختلف العالم بلغ عددهم 16 خبيرًا.
وكان فهد بن فلاح بن حثلين مؤسس ورئيس المنظمة الدولية للإبل، أوضح خلال افتتاحه المؤتمر الدولي لخبراء المنظمة الدولية للإبل ومنظمة اليونسكو، عبر المنصة الرئيسة لليونسكو: “أن ثقافة الإبل لم تحظ بالاهتمام الكافي على المستوى الدولي كما حظيت به على المستويات المحلية والإقليمية، بسبب قصور في المعلومات حول تلك الثقافة، وتقاليدها، وفنونها، واقتصاداتها”.
وأشار إلى أن الإبل باتت تحظى بمكانة واهتمام يزداد مع الأيام، وقال: “كان الاهتمام بالجمل في الزمن الماضي يتركز على أمرين أساسيين هما: النقل والحرب، ولكننا الآن في هذا الوقت الحالي سيكون تركيزنا على هدفين أساسيين هما: اقتصاديات الإبل والحفاظ على التراث المرتبط بها، ثم الارتباط برسالة يونسكو الأساسية الهادفة إلى الحفاظ على تراث الشعوب وذاكرة البشرية”. مبينًا أن الهدف الأول يرتبط ارتباطًا وثيقًا بمساعينا جميعًا لتحقيق أهداف التنمية التي ترعاها الأمم المتحدة، ويُعد المؤتمر أول حدث عالمي عبر منصة يونسكو، يخصص لمناقشة موروث الإبل الثقافي.