|


بالأرقام.. حجازي صخرة الفراعنة أمام الإسبان

الرياض - أحمد مختار 12:04 | 2021.07.22
واصل المصري أحمد حجازي مدافع فريق الاتحاد الأول لكرة القدم تقديم مستوياته المميزة خلال العام الجاري، ليساهم في تعادل منتخب بلاده ضد إسبانيا، في أولى مواجهات الفراعنة بأولمبياد طوكيو 2020، ويظفر الفريق بالنقطة الأولى في المجموعة الثالثة.
وشارك حجازي ضمن الثلاثي فوق السن مع منتخب مصر، بعد قرار المدرب شوقي غريب بضمه رفقة محمد الشناوي ومحمود حمدي الونش، ليقدم المدافع الدولي مباراة كبيرة في الخط الخلفي.
ورغم غياب المدافع الدولي عن معسكر إعداد فريقه الاتحاد خلال الصيف الجاري، إلا أنه حصل على الاحتكاك المطلوب مع منتخب بلاده، من خلال وجوده في مجموعة قوية تضم إسبانيا، الأرجنتين، وأستراليا، لذلك كانت مشاركة حجازي مطلوبة بقوة، خاصة بعد رفض ليفربول السماح لمحمد صلاح بمساعدة منتخب بلاده مصر في الأولمبياد.
وجاء مدافع الاتحاد في المركز الثاني كأعلى تقييم في تشكيلة منتخب مصر بعد الحارس محمد الشناوي، حيث حصل حجازي على تقييم 7.4 من 10، وفق ما قاله موقع "سوفا سكور" المهتم بالإحصاءات.
وعلى مستوى الأرقام، لعب حجازي 90 دقيقة ضد إسبانيا، نجح خلالها في عمل 14 افتكاك سليم، مع 1 عرقلة مشروعة، ونجاحه في صراع هوائي واحد، وارتكابه مخالفة واحدة، مع لمسه الكرة 53 مرة، ولعبه 4 تمريرات طولية صحيحة.
وخلال خطة 5-4-1 التي لعب بها المصريون، ظهر حجازي في مركز "الليبرو" خلف قلبي الدفاع محمود الونش وأسامة جلال، ليساهم في التغطية الخلفية ويمنع هجوم إسبانيا من الوصول إلى مرمى الحارس الشناوي.
ورغم لعب الماتدور الإسباني بتشكيلة ضمت عدد من النجوم مثل ماركو أسينسيو، لاعب ريال مدريد، وكل من داني أولمو وميكيل أويارازبال، ثنائي منتخب إسبانيا الأول، إلا أن دفاع الفراعنة كان في الموعد باستمرار، ليحافظ الفريق على نظافة شباكه ويحصل على نقطة بالتساوي مع إسبانيا.
يذكر أن حجازي لم يكن نجم المباراة الوحيد من جانب منتخب مصر، فالمباراة شهدت أيضاً تألق الحارس محمد الشناوي، ومحمود حمدي الونش، مدافع الزمالك.