|


جارسيا.. من رادار يونايتد إلى محطة النصر

الرياض - خالد الرشيد وأحمد مختار 2022.06.29 | 02:58 am
يستأنف رودي جارسيا المدرب الفرنسي مسيرته المهنية مع فريق النصر الأول لكرة القدم بدءاً من الموسم المقبل، بعد أن وقع مسلي آل معمر رئيس النادي، الأربعاء، عقداً معه، وفق ما أعلن الأصفر عبر حسابه الرسمي في «تويتر»، موقع التواصل الاجتماعي.
وكانت «الرياضية»، كشفت في عددها الصادر، 22 يونيو الجاري، أن إدارة النصر، اقتربت من حسم صفقة المدرب الفرنسي، مشيرةً أنه أعطى موافقةً شفهيةً للنادي السعودي، لتتم بعد ذلك دراسة بنود العقد بين الطرفين قبل إتمام الاتفاق والتوقيع النهائي.
وأكد حساب «الرياضية عاجل» السبت الماضي، أن التوقيع بين الطرفين تم رسمياً مقابل 5.8 ملايين يورو مرتباً سنوياً تشمل الطاقم الفني المساعد للمدرب.
يذكر أن «الرياضية» بثت صوراً في وقت سابق، ظهر خلالها رئيس النصر يجتمع مع جارسيا في فندق جورج سانك بباريس العاصمة الفرنسية أثناء المفاوضات.
وتعد محطة النصر، أول محطات الفرنسي خارج أوروبا، بعد قبوله مهمة قيادة الأصفر، بعد جولات بين أندية المسابقات الأوروبية الكبرى.
وارتبط اسم رودي في فترة سابقة بتولي منصب المدير الفني لفريق مانشستر يونايتد، بعد دخوله الترشيحات النهائية للإدارة من أجل خلافة النرويجي أولي سولشاير، الذي أقيل من منصبه في نوفمبر 2021، لكن إدارة النادي الإنجليزي فضلت في النهاية الرهان على الألماني رالف رانجنيك كمدير فني مؤقت حتى نهاية الموسم، مما أدى إلى استبعاده من الاختيار النهائي.
وقال جارسيا بنفسه عن تلك المفاوضات في مقابلة سابقة مع صحيفة "لو فيجارو" الفرنسية: "تلقيت عدة عروض في إنجلترا وإسبانيا وفرنسا ، لكن الأكثر تقدماً والتي كادت تصل إلى النهاية كانت مع مانشستر يونايتد، بعد مقابلتي كل من جون مورتوج، مدير كرة القدم بالنادي الإنجليزي، ودارين فليتشر أحد أعضاء الجهاز الفني، لكن المفاوضات في النهاية لم تكتمل ليصل رالف رانجنيك بدلاً مني".
وحصد جارسيا جائزة أفضل مدرب فرنسي 3 مرات أعوام 2011، 2013، و2014، إضافة إلى فوزه بجائزة أفضل مدرب في الدوري الفرنسي في موسم 2010-2011، بعد مسيرته الاستثنائية مع فريق ليل الذي توج معه بالثنائية المحلية في نفس الموسم، بتحقيق بطولتي الدوري وكأس فرنسا، متفوقاً في النهائي على باريس سان جيرمان بالفوز عليه بهدف دون مقابل.
كما يمتاز المدرب الفرنسي بقدرته على إدارة مباريات خروج المغلوب، بوصوله إلى نصف نهائي دوري أبطال أوروبا عام 2020 مع فريق ليون الفرنسي، بعد نجاحه في إقصاء يوفنتوس الإيطالي من ثمن النهائي، ثم مانشستر سيتي الإنجليزي في ربع النهائي، قبل الخروج من نصف النهائي أمام بايرن ميونخ.
كذلك قاد جارسيا فريق مارسيليا إلى نهائي بطولة الدوري الأوروبي عام 2018، بعد التفوق على ريد بول سالزبورج النمساوي في نصف النهائي، لكنه خسر في المباراة الحاسمة أمام أتليتكو مدريد الإسباني بقيادة الأرجنتيني دييجو سيميوني.