|


القصبي: على المسرح.. أحزنني الأهلي

جدة – رياض المسلم 2022.07.02 | 11:23 pm
كشف الفنان السعودي ناصر القصبي عن أنه وفريق عمل مسرحية «بخصوص بعض الناس» عاشوا ليلة عاصفة أثناء عرضها ضمن موسم جدة تزامنا مع هبوط فريق الأهلي الأول لكرة القدم إلى دوري «يلو» لأندية الدرجة الأولى.
وقال لـ«الرياضية» القصبي في حوار سينشر كاملا في العدد الصادر الأحد: «عشنا ليلة عاصفة بسبب الأهلي، وجدة كانت حزينة على الكبير، وهاردلك، ومبروك للهلال العظيم».
وأرجع القصبي الاقبال الكبير على مسرحية بخصوص بعض الناس خلال أيام عرضها في موسم جدة إلى ثلاث عوامل رأى أنها لعبت دورا كبيرا في نجاحها، وأولها خلف الحربي المؤلف الذي وصفه بالمحترف ويعرف كيف يصنع نص جماهيري مختلف، وثانيها الإنتاج الجيد، وثالثها الفريق الفني.
وعن مقدرة المسرحيات السعودية على جذب الجماهير كما هو حال المسرحيات الكويتية والمصرية، رد القصبي قائلا: «المسرح السعودي حكاية كبيرة، وليس بإجابة عابرة يمكن ان نحل المشكلة، ولدينا تأسيس مشروع مسرح، وهو يحتاج إلى أعوام طويلة، وليس القصبي أو غيره يستطيع أن يحلها بمسرحية، والمشروع أكبر، وبالاهتمام الذي نجده اليوم من قبل الأجهزة المختصة تغير الوضع».
وأضاف: «كان الفن في السابق بالنسبة للبعض رجس، وكان يتم التعامل معه من بعض الأجهزة الرسمية بهذا المنظور، واليوم أجهزة الدولة تنظر إلى الفن على أنه قيمة مهمة للمجتمعات المتطورة والمتحضرة، وهذا كله بمباركة الرؤية العظيمة التي نعيشها، ونحن في الخطوة الأولى».
ووصف القصبي الجمهور السعودي بأنه محب للفن بالفطرة، لكنه أوضح أنه تأثر كثيرا بالحركات المؤدلجة التي ساهمت في عسف الأمزجة، وخطف بعض الاتجاهات، مبديا في الوقت ذاته اعتزازه بمساهمته في الحركة المسرحية، متمنيا أن يوفق في ذلك.
وكشف القصبي عن عدم اعتزامه حاليا عرض مسرحية «بخصوص بعض الناس» في مدن سعودية أخرى بعد الرياض وجدة، مرجعا ذلك إلى ازدحام جدوله ووجود الكثير من المشاريع الأخرى.
ورفض ناصر أن يكون قد توقف عند محطة العاصوف، وقال: «لم أتوقف، وهناك أعمال أخرى على غرار العاصوف، وبلدنا مليء بالمشاهد».
وعن آخر «النبشات».. اكتفى القصبي بالقول: «هناك الكثير، وسأعلنها في الوقت المناسب».