2018-10-10 | 22:26

البلوي: أكتوبر نستهدف الصقور

صورة التقطت العام الماضي أثناء تمهيد طير تم طرحه من قبل الصقار الجهني  						   (أرشيفية)
صورة التقطت العام الماضي أثناء تمهيد طير تم طرحه من قبل الصقار الجهني (أرشيفية)
         

ينطلق الصقارون السعوديون المهتمون بطرح الطيور الجارحة من الحرار والشياهين بالبحث في أماكن العبور ومن بينها الساحل الغربي بالقرب من ينبع مع بداية أكتوبر ليتم طرحها ومن ثم بيعها بأسعار تتراوح ما بين 20 ألفاً و150 ألف ريال.
وكشف الصقار محمود الجهني أن طرح الطيور يتم منذ بداية شهر أكتوبر وحتى انتهاء موسم الصيد وذلك خلال عبور الطيور الجارحة الأجواء السعودية، مضيفاً أنه قد يستغرق ساعات أو يمتد إلى يومين.
وبيّن لـ "الرياضية" الجهني، أن شبك الطيور يتم بعدة طرق وتنتقل عبر مراحل في حال فشل أخرى، وقال: "تتم عن طريق وضع الشبكة على ظهر طير الحمام وتُرمى للصقر في وقت مبكرا جدًا أو طيور السمان البرية أو هداد فرخ يتم وضع شبكة في قدمه وربط ريش في طرفها ليشاهدها الطير المستهدف وينقض عليها"، وتابع:في حال فشل هذه الطريقة يتم استخدام طريقة المخدجة وهو صيد الطير في دجى الليل ويستخدم شباكاً شبيهة بشباك صيادي السواحل والبحار وتحتاج إلى مهارة عالية ولا يستطيع عملها إلا صقار مميز".