2018-11-22 | 23:37

الاسماء البرازيلية.. ظاهرة وانتهت

الاسماء البرازيلية.. 
ظاهرة وانتهت
تقرير: محمود وهبي
         

اشتهر اللاعبون البرازيليون على مدار التاريخ بأسمائهم المستعارة القصيرة والرنانة، فساهموا في قيادة السيليساو نحو إنجازاتٍ كثيرة بعيدًا عن أسمائهم الحقيقية التي حملت أسماء عدة. ووصلت هذه الظاهرة اليوم إلى مرحلة الاحتضار مع زوال هذه الاسماء المستعارة بشكل شبه كامل، حيث خاض المنتخب البرازيلي غمار نهائيات المونديال الروسي بقائمة من 23 لاعبًا حملوا أسماءهم الحقيقية، باستثناء المدرب أدينور ليوناردو باتشي المعروف باسم «تيتي». وتعود «الرياضية» في التقرير التالي إلى الماضي؛ لتكشف عن الاسماء الحقيقية لأساطير الأمس، وعن معاني الاسماء المستعارة والأسباب التي دفعت نجوم الكرة البرازيلية إلى استخدامها.